recent
أخبار ساخنة

الفرق بين التوحد و الاعاقة العقلية فى التشخيص

 الفرق بين التوحد و الاعاقة العقلية  فى التشخيص 




نسبة الذكاء تنخفض لدى المتخلف عقليا عنه لدى التوحدي .

اهم الفروقات بينهم :

ضعف الانتباه و الذاكرة

يعانى التوحدي من الاضطراب الحاد فى الذاكرة والقدرة على الانتباه مقارنة بالمعاق عقليا

الانسحاب الاجتماعى

يميل التوحدى للانسحاب و العزلة الاجتماعية بينما المتخلف عقليا يمكنه الانتماء للاخرين .
التعبير اللفظى و غير اللفظى : اللغة غير موجودة لدى التوحدى او ذات مستوى منخفض .

القدرة على المحاكاة و التقليد

تقل قدرة التوحدى عن التقليد و المحاكاة
بينما يستطيع المعاق عقليا القيام بذلك
الاستجابة الذهانية توجد لدى التوحدى بعض مظاهر الاضطراب الذهانى بينما لا توجد لدى المعاق عقليا المظاهر السلوكية.
يبدى التوحدي مظاهر سلوكية نمطية تشمل حركات دوران الذراعين او هز الراس وما شابة ذلك مما يختلف تماما عن المهارات السلوكية للمعاق عقليا

ما الفرق بين التوحد والتخلف العقلي ...؟؟؟؟

التوحد هو إعاقة متعلقة بالنمو وهي تظهر عن اضطراب في الجهاز العصبي مما يؤثر
على وظائف المخ ويوثر التوحد على النمو الطبيعي للمخ في مجال الحياة الاجتماعية ومهارات التواصل والتفاعل الاجتماعي في الأنشطة الترفيهية وفي صعوبة للارتباط بالعالم الخارجي ويظهر المصابون سلوكا متكررا أو يرتبطوا ببعض الأشياء دون محاولة التغيير وأحيانا يظهر سلوكا عدوانيه تجاه الغير أو اتجاه الذات.
الأبحاث لم تتوصل بشكل حاسم إلى الأسباب رغم وجود دراسات تؤكد وجود عامل جيني واختلاف في تركبية المخ التي ينتج عنها تخلف عقلي أو اختلافات في المخيخ وفي بعض
الأحيان لا نجد أي أعراض أو علامات جسديه ظاهره بعد الفحوصات الطبية , الجينات مع إمكانية انتقالها ورائيا أو نتيجة اختلال في التغيير الغذائي - الكيمائي - للخلايا أو تكوينات عصبيه والتكوينات الغير طبيعيه -انتفاخ الرأس -
أما بالنسبة إلى التخلف العقلي فيشابه الضعف في الذكاء عند التوحديين كما هو عند المتخلفين عقليا ولكن لو قارنا بينهما نجد الأشخاص التوحديين لديهم قوى عقليه ذكيه.
أحيانا تكون فوق المعدل في بعض مناطق القياس ومتفرقة في المهارات الأخرى بين الضعف والقوة أما القدرات الحركية الدقيقة فعادة تكون أقوى وأكثر قدره من الأطفال المتخلفين عقليا بينما نجد في الجانب الآخر الأطفال المتخلفين عقليا لديهم القدرة على التواصل والمهارات الاجتماعية قياسا بمستوى النمو عندهم من الأطفال التوحديين .

ومن الأسباب الرئيسة للخلط بين هاتين الإعاقتين الفكرة القديمة

القائلة بان التوحد إعاقة نادرا ما توجد مع غيرها من الإعاقات بينما الدراسات أوضحت إن حوالي 70 من الأشخاص التوحديين قد يوجد لديهم إعاقة عقليه .
فالتوحد بحد ذاته إعاقة قائمه وقد تصاحب بإعاقات أخرى كما انه لا يلزم أن كل طفل مصاب بالتوحد يجب أن يكون مصاب بإعاقات أخرى.
خلاصة القول إن كل الأطفال التوحديين لديهم إعاقة ذهنيه لأنهم يفقدون الكمية الأساسية المطلوبة للذكاء والقدرة على التكييف وهذا ممكن قياسه باستخدام مقاييس نفسيه محدده ومن هنا يمكن أيضا تصنيف الأطفال التوحديين إلى إعاقة خفيفة أو متوسطه أو شديدة

وإليك الفرق بين التخلف العقلي والتوحد ..

التوحد ( Autisim ) والإعاقة العقلية ( Mental Impairment ).

الإعاقة الذهنية تختلف عن التوحد في أن دماغ المتوحد تظهر سليمة من حيث البنية التشريحية.... ولكن قد تظهر في تخطيط mri ضعف في الموصلات... كما إن كهرباء (يكشف عنها بالeeg ) وكيمياء الدماغ قد تكون غير طبيعيه ويعزى ذلك عادة لإصابة الدماغ بفيروسات ، وجود معادن ثقيلة أو لشده نفاذية الأمعاء ووجود الفطريات فيها مما يؤدي لتراكم السموم حول الدماغ مسببا عجز وقتي ....
أما في حاله التخلف العقلي .... فان تركيبيه الدماغ التشريحية ( المادة البيضاء إلى الرمادية وشكل الدماغ) تكون غير سليمة وبالتالي ليس للفيروسات أو الفطريات علاقة بذلك كما إن هناك أطفال يشخصون بتخلف عقلي وتوحد بنفس الوقت فنعدها يكون لديهم القصور ....
الفرق في العلاج.... لم يكتشف للتخلف العقلي دواء حسب معلوماتي وكل ما يمكن فعله هو محاوله تعليم المصاب لزيادة فاعليه الدماغ ( آلية الاستثارة الدماغية) قدر الإمكان وضبط انفعالاته ببعض المهدءات .... وأعود لأقول تركيبه الدماغ وقت الخلق وعند تكون الجنين تكون غير سليمة ....