recent
أخبار ساخنة

اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي PMDD

 اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي PMDD



تُعدُّ فرص مروركِ ببعض أعراض متلازمة ما قبل الطمث منذ بداية دورتك الشهرية مرتفعةً؛ إذْ يظنّ الأطباء أنه هناك ما يصل إلى ثلاثة أرباع النساء في سن النشاط التناسلي لديهنّ بعض علامات متلازمة ما قبل الطمث سواء النهم للطعام أو التشنجات أو مَضَض الثديين.
لكن؛ يتميز هذا الاضطراب (اضطراب ما قبل الطمث الاكتئابي PMDD) بأنّه يسبب أعراضًا نفسية وجسدية مشابهة لمتلازمة ما قبل الطمث، لكنّ النساء اللواتي يعانين منه يجدن أعراضه أشد إنهاكًا وغالبًا ما تتداخل مع حياتهم اليومية

بما في ذلك العمل والمدرسة والحياة الاجتماعية والعلاقات.

الأسباب:

لم يجد الباحثون السبب الدقيق للPMDD، ومع ذلك يظنّ أغلبهم أنها قد تكون نتيجة ردِّ فعلٍ غير طبيعي على تغيرات الهرمونات المرتبطة بالدورة الحيضية.
وقد أظهرت الدراسات وجود علاقة بين PMDD وانخفاض مستويات السيروتونين، وهو مادة كيميائية في الدماغ تساعد على نقل الإشارات العصبية، تتحكم بعض خلايا الدماغ التي تستخدم السيروتونين أيضًا في المزاج والانتباه والنوم والألم، وقد تسبب التغيرات الهرمونية انخفاض مستويات السيروتونين، مما يؤدي إلى ظهور أعراض PMDD.

الأعراض:

تظهر أعراض الPMDD عادةً قبل أسبوع من بدء الدورة الشهرية، وتستمر حتى بضعة أيام بعد أن تبدأ، ومعظم الأحيان

تكون الأعراض شديدة ومنهِكة ويمكنها أن تمنعك عن أداء النشاطات اليومية.

تتضمن أعراض الPMDD ما يلي:

  1. تقلب المزاج.
  2. الاكتئاب أو مشاعر اليأس.
  3. الغضب الشديد والمشاجرة مع الآخرين.
  4. التوتر والقلق والتهيج.
  5. انخفاض الاكتراث بالأنشطة المعتادة.
  6. صعوبة في التركيز.
  7. إعياء.
  8. تغيرات في الشهية.
  9. الشعور بالخروج عن السيطرة.
  10. مشاكل في النوم.
  11. التشنجات والانتفاخ.
  12. طراوة الثدي.
  13. الصداع.
  14. آلام المفاصل أو العضلات.
  15. الهبات الساخنة.

التشخيص:

إن كان لديكِ أيًّا من الأعراض التقليدية للPMDD، يجدر بك مراجعة طبيبتك التي ستقوم بمراجعة ملفك الطبي معك وستخضعك لفحصٍ شامل

وإجراء بعض الاختبارات لمعرفة حالتك نفسيًا وذهنيًا.
قبل أن تقوم بتشخيص إصابتك بالPMDD ستقوم بالتأكد من أن بعض المشاكل العاطفية مثل؛ اضطراب الاكتئاب أو الذعر هي ليست السبب وراء أعراضك، بالإضافة إلى استبعاد المشاكل الطبية والنسائية الأخرى مثل التهاب بطانة الرحم، الأورام الليفية، انقطاع الطمث والمشاكل الهرمونية.
يمكن لطبيبتك أن تشخص وجود الPMDD عند توافر على الأقل خمسة من الأعراض المذكورة مسبقًا بالإضافة إلى:
بدء ظهور الأعراض قبل 7 إلى 10 أيام من بدء دورتك الشهرية واختفائها بعد فترة قصيرة من ظهور دم الطمث.
ومن ناحية أخرى، إن كنت تتعاملين مع هذه الإشكالات بشكل يوميوهي

لا تزول مع بدء الطمث، فمن غير المحتمل أن يكون سببها الPMDD.
لكن؛ يتميّز هذا الاضطراب (PMDD) بأنه يسبب أعراضًا نفسية وجسدية مشابهة لمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية إلا إنّ النساء اللواتي يعانين منه يجدن أعراضه أشد إنهاكًا وغالبًا ما تتداخل مع حياتهم اليومية بما في ذلك العمل والمدرسة والحياة الاجتماعية والعلاقات.